"الشحرورة" المحبة للحياة.. لماذا لم يحالفها الحظ في الأمومة

الإثنين , 26 نوفمبر 2018 ,3:00 م , 3:00 م



"الشحرورة" المحبة للحياة، تسائل الجميع لماذا لم يحالفها الحظ في الأمومة، "دى حبيبتى ومش بس حبيبتى دا احنا اخـتين والفرحة الواحدة بنقسمها على ضحكتين"، كلمات عبرت بها الشحرورة في إحدى اغنياتها عن مدى حبها لابنتها هويدا التي مع الأسف أخبار خلافتهم كانت دائمًا منتشرة في الصحف بين الحقائق والاشاعات، بالإضافة إلى علاقتها البعيدة بإبنها الذي ابعدته ظروف معيشته مع والده في الخارج من قربه بالصبوحة.

كان معروف عن صباح بحبها للحياة وتمسكها بأنها تعيشها لآخر لحظة، هذا بالإضافة إلى النجاحات التي حققتها في مشوارها الفني، لكن شكل حياتها الخاصة كان محل جدل طوال الوقت وخاصة دورها كأم وعلاقتها ببنتها "هويدا" بشكل خاص.

في لقاء تليفزيوني تكلم عدد من المقربين للصبوحة عن طبيعة العلاقة بين صباح الأم وأولادها خاصة هويدا:

اشارت "جانيت فغالي" ابنة شقيقة الصبوحة إلى الحب الشديد بينها وبنت ابنتها ولكن ما كان يوتر العلاقة أو يمنعهما من العيش مع بعضهم هو اختلاف الطباع وأسلوب الحياة وعبرت قائلة: "الاتنين كانوا بيحبوا بعض اوي بس في علاقات كده مايقدروش يعيشوا مع بعض لان هم الاتنين طبعهم مختلف، لكن لما يقعدوا سوا مش بيستحملوا بعض كتير كل واحدة لها طبعها واصحابها وجوها، وصبوحة من انواع الناس اللي بتمحي اللي جنبها ومش كل الناس بتقبل تتمحي، لكن مفيش مشاكل مابينهم على ماديات زي ما اشيع".

وتكلم الفنان سمير غانم عن علاقة صباح  بهويدا قائلًا: "كانت تحب صبوحة اوي، بس كنت دايمًا احس إن هي في وادي ومامتها في وادي، يعني هويدا اشتغلت معانا مسرحية ولا مرة صبوحة جت تتفرج ومش عارف ايه السبب، صباح من يوم ما ظهرت وهي دايمًا مشغولة بحفلات وهويدا اشتغلت على حس نجومية مامتها".

أما الفنانة اللبنانية إيمان تكلمت عن شكل حياة الصبوحة بشكل عام وكيف حصلت فيها على المجد والشهرة، لكن هذا لم يحقق لها السعادة الكاملة خاصة في آخر أيامها سواء بسبب كلام الإعلام وكثرة الشائعات أو حتى بسبب اولادها التي عبرت عن شكل علاقتهم قائلة: "مش بحس إن عندهم العاطفة الجامدة ناحيتها".

وأكملت الفنانة إيمان عن سر اضطراب العلاقة بين الشحرورة وبنتها قائلة: "هويدا تركيبة غريبة جدًا، حاولت تمثل وكانت كويسة لفترة ووجود صباح كأم في حياتها ساعدها تدخل الوسط الفني كنجمة، بس كان في علاقة غريبة بينهم أن هويدا مش عايزة تكون بنت صباح هي عايزة تكون صباح نفسها، ودي كانت عملالها مشكلة في حياتها وعلشان كده ماكملتش حتى في الفن".

يذكر أن أول ظهور فني لهويدا كان من خلال مشاركتها بطولة فيلم "نار الشوق" من انتاج سنة 1970 بمساعدة وترشيح من الفنانة صباح.

 

- لماذا تغيبت "حبيبة امها" عن جنازة الصبوحة:

غياب "هويدا" ابنة الصبوحة عن جنازتها صنع جدل كبير، وأسئلة كثيرة عن أسباب تغيبها عن الوداع الأخير لوالدتها، خاصة بعد نشر الصحف أخبار حول أن السبب في اختفائها مرورها بأزمة مادية.

لكن "كلودا عقل" بنت أخت الصبوحة قطعت الشك باليقين، وأكدت من خلال الصفحة الرسمية للفنانة صباح أن سبب غياب هويدا هو إصابتها بصدمة عصبية شديدة من وقع الخبر منعتها من السفر إلى لبنان لحضور الجنازة.

وكتبت عقل: "بالنسبة لهويدا، فبتمنى إنو ما ينقال قال وقيل في هذا المجال، لأن المخلوقة كانت منهارة وممنوعة من السفر، وليس لأنها بحاجة إلى فلوس، بالعكس فيه كتير أشخاص طلبوا مني شخصيا أنو بيجيبوها على نفقتهم ولكن ليس الموضوع موضوعا ماديا".

وبرغم كل ما نشر على مدار حياة الصبوحة عن علاقتها المضطرة بابنتها إلا أنها في النهاية مثلما قالت الصبوحة في الأغنية التي اهدتها لها "جوا القلب هتفضل زي الاول واكتر" وأن بداخلها أم حنونة، والدليل ما قالته "جانيت فغالي" بنت اخت الصبوحة عن لسانها قائلة: "الصبوحة نفسها قالت الحاجة الوحيدة اللي ندمت عليها في حياتي هي إني ماقعدتش مع ولادي كفاية وقت انشغالي في الشغل".

 

المصدر | لهلوبة

تابعنا علي فيسبوك

شاركنا برأيك

ما رأيك فى أداء الحكومة الحالية