مقتطفات من حياة دلوعة السينما المصرية "شادية"

الأربعاء , 28 نوفمبر 2018 ,4:00 م , 4:00 م



مقتطفات من حياة دلوعة السينما المصرية "شادية"، "عصمت" في "مراتي مدير عام" أو "نعمة" في "التلميذة" أو "ريا" في مسرحيتها الوحيدة التي ابدعت فيها "ريا وسكينة"، أدوار أمتعتنا بها "دلوعة السينما المصرية" الفنانة "شادية"، لهلوبة جمعت لكم اليوم أبرز مقتطفات من حياتها:  

- اسمها الحقيقي فاطمة أحمد كمال شاكر، وهي من مواليد شهر فبراير.

- ولدت في حي الحلمية الجديدة بالقاهرة، وأصولها تعود لمحافظة الشرقية.

- ابنة لمهندس زراعي مصري وأم تركية من أكبر عائلات اسطنبول اسمها خديجة هانم طاهر.

- بدأت حياتها الفنية حين وقع تحت يد والدها اعلان عن مسابقة تنظمها شركة اتحاد الفنانين، والتي كونها حلمي رفلة والمصور عبد الحليم نصر سنة 1947، لكي يختاروا عدد من الوجوه الجديدة لبطولة الأفلام السينمائية التي تنوي الشركة انتاجها.

- قدمت في المسابقة وهي في عمر الـ 16 عام، تحمس لها المخرج أحمد بدرخان، وتبناها حلمي رفلة فنيًا وهو الذي أطلق عليها الاسم الفني "شادية".

- أول اعمالها الفنية بعد هذه الخطوة كانت فيلم "أزهار وأشواك".

- خطبت شادية لضابط في نفس العمر، إلا أنه استشهد في حرب فلسطين، واتنقلت بعدها مع أهلها للعيش في منطقة عابدين بوسط القاهرة.

- واحدة من أشهر امنياتها كان أن يكون عندها دستة من الأطفال قبل أن تصل سن الـ 50، وهذا ما قالته في أحد تصريحاتها الصحفية.

- تزوجت شادية أكثر من مرة، أشهرهم زواجها من الفنان عماد حمدي، وآخرهم صلاح ذو الفقار، إلا أنها لم ترزق بأي اطفال منهم.  

- آخر أغنياتها كانت "خد بإيدي" على مسرح الجمهورية في الليلة المحمدية سنة 1986.  

- وظهرت لآخر مرة إعلاميًا في 28 سبتمبر 1986 قبل ذهابها لاداء فريضة الحج، وغنت أغنية "يا نبينا الهادي الأمين"، واعتزلت بعدها تمامًا عن وسائل الاعلام.

- من ألطف القصص التي ترددت عن شادية في الإعلام حين قالت: "امي ولدتني في النادي الاهلي"، والحكاية أن والدتها كانت تذهب دائما للنادي خصوصًا وهي حامل فيها، وفي مرة شعرت بآلام الولادة داخل النادي، واضطروا إلى أن ينقلوها لأقرب مستشفى وهي الأنجلو أمريكان.

- من أشهر افلامها، "مراتي مدير عام"، "عفريت مراتي"، "المرأة المجهولة"، "معبودة الجماهير"، "لا تسألني من انا"، "زقاق المدق"، "التلميذة"، "ميرامار"، مسرحيتها الوحيدة "ريا وسكينة".

- أصيبت شادية البالغة من العمر 86 سنة بجلطة دماغية مفاجئة وتضاربت الأقوال عن مدى استقرار حالتها خصوصَا بعدما تم نقلها للعناية المركزة بأحد المستشفيات.

- قال بعض النجوم في تصريحات صحفية أنهم حاولوا زيارتها بمستشفى الجلاء العسكري التي أشيع أنها نقلت إليها لكنهم فشلوا بعدما منعهم الأطباء.

المصدر | لهلوبة

تابعنا علي فيسبوك

شاركنا برأيك

ما رأيك فى أداء الحكومة الحالية