ماني: مشاركتي بمونديال روسيا من أفضل لحظات مسيرتي وطريقة خروج السنغال مخيبة للآمال

الثلاثاء , 5 مارس 2019 ,8:56 م , 8:56 م



استعاد نجم فريق ليفربول "ساديو ماني" ذكريات مشاركته في بطولة كأس العالم في روسيا مع منتخب السنغال في الصيف الماضي. 


وودع السنغال البطولة بعد تواجده في المركز الثالث في دور المجموعات برصيد 4 نقاط، حيث تأهل منتخب اليابان بدلًا منه إلى دور الـ16 بسبب قانون اللعب النظيف.

وتفوقت السنغال على اليابان من حيث البطاقات الملونة.

وقال "ماني" في حواره لمجلة "وورلد سوكر" العالمية: "في البداية يجب أن أقول أنني كنت أحلم باللعب مع السنغال في كأس العالم، من الواضح أن مشوارنا في البطولة لم ينتهِ بالطريقة التي أردناها أو توقعناها، ولكنها ستظل أفضل اللحظات في مسيرتي المهنية".

وأضاف: "لقد جاءت مشاركتي في المونديال بعد وقت قصير من اللعب على مستوى عالِ مع ليفربول، وهذا ما كنت أريده بشدة أيضًا منذ طفولتي، تمكنت من التسجيل في نهائي دوري أبطال أوروبا وفي كأس العالم".

وواصل: "ولكن نعم هناك شعور بالحزن لأننا لم نحقق النجاح بشكل كامل، سواء مع ليفربول أو السنغال، طريقة خروج السنغال من كأس العالم كانت غريبة، كنا جميعًا حريصون على التأهل إلى المرحلة القادمة من البطولة، لقد قدمنا كل ما لدينا، أن نخرج من البطولة لأننا تلقينا بطاقات صفراء أكثر من اليابان كان أمرًا صعبًا للغاية بالنسبة لنا".

واستكمل: "في النهاية شعرنا جميعًا بخيبة أمل كبيرة، إنها بطولة دائمًا ما تكون فيها مفاجآت كبرى ومن يدري ما كنا قادرين على تحقيقه إذا تخطينا دور المجموعات، لكن نعرف أنه يجب علينا تقبل ما حدث والاستفادة منه، نحن مصممون على جعل بلادنا أكثر فخرًا في المستقبل".

وأردف: "لقد انتظرنا 16 عامًا لكي نتأهل إلى كأس العالم، لذا يجب علينا ألا نكرر تلك الفترة الطويلة مرة أخرى، وأن نفعل كل شيء للتأهل إلى مونديال قطر 2022".


المصدر | بطولات دوت كوم

تابعنا علي فيسبوك

شاركنا برأيك

ما رأيك فى أداء الحكومة الحالية